افتتاح تجريبي

الموقع مجاني بالكامل حاليا

Table
  • رقم الإعلان
    11730
  • اسم المكان
    متحف دمشق الوطني
  • يقع متحف دمشق الوطني على ضفاف نهر بردى أو بجانب أحد فروعه في قلب العاصمة السورية دمشق، وبجانب مدينة معرض دمشق الدولي القديمة ، يتوضع مبنى متحف دمشق الوطني الذي يعتبر عميد المتاحف السورية ومن أهم المتاحف العربية ، فهو أكبرها وأقدمها وأشهرها ويشكل بأقسامه وحدائقه الواسعة متاحف عديدة ضمن متحف واحد، كما ويضم أبرز الآثار السورية المكتشفة في القرن العشرين. ولذلك ينظر الباحثون والدارسون العرب والأجانب إلى هذا المتحف على أنه مرجع توثيقي وتاريخي وحضاري مهم ليس على مستوى منطقة الشرق الأوسط فحسب بل وعلى المستوى العالمي أيضا.

    حتى نهاية الحرب العالمية الأولى لم يكن في سورية متحف بالمعنى المعروف للمتاحف . ولكن الطبقة المثقفة السورية التي زارت أوروبا واطلعت على المتاحف ووظائفها في تلك الأقطار أدركت أهمية المتاحف ، وضرورتها وأنه لا بد من تأسيس متحف وطني بدمشق يتولى المحافظة على التراث ويسهم في نشر الثقافة والتوعية. ويحقق حلمها بقرار تأسيس هذا المتحف عام 1919 م. وقد تأسس ديوان المعارف واتبعت له شعبة الآثار التي كلفت بتأسيس متحف دمشق ، واختير مبنى المدرسة العادلية الأثري الذي يعود للعصر الأيوبي ليكون مقرا للمتحف المقترح في وقتها. واهتمت العائلات السورية بهذا الحدث الثقافي وقدمت إلى هذا المتحف الوليد بعض أنفس ما لديها من مجموعات أثرية شكلت نواة المتحف. وفي حينه أيضًا أوفد الأمير جعفر الحسيني إلى فرنسا، وكان أول موفد من سورية لدراسة الآثار والتخصص فيها وبالمتاحف.

    بعد ذلك بدأ التفكير في تشييد مبنى جديد ضخم للمتحف، وبالفعل أنجز القسم الأول من البناء عام 1936 م ودشن مع معرض دمشق للصناعات اليدوية . وبعد ذلك تتالت عملية بناء أقسام المتحف الأخرى حتى وصل إلى وضعه الحالي. وهو اليوم من أهم متاحف المنطقة.

    مزايا خاصة تميز متحف دمشق الوطني كما يقول الباحث زهدي بشيء مهم وهو إعادة بناء ما تبقى من مبان أثرية سورية داخل المتحف ، ومنها مثلا واجهة قصر الحير الغربي، فالزائر يفاجأ عندما تبدأ زيارته للمتحف بواجهة قصر الحير الأموي الذي يعود إلى الخليفة هشام بن عبد الملك عام 727م. ونجد في هذه الواجهة ما يمكن أن نسميه جمالية العمارة العربية الإسلامية وضخامتها، ومنها الباب الضخم ومجسمات ونوافذ أعيد ترميمها بشكل نجد معه بدايات الفن العربي الإسلامي المسمى الأرابيسك كذلك أعيد بناء المدفن التدمري المليئ بالتماثيل النصفية الذي يعود لأسرة يرحال التدمرية ويعطي فكرة عن طقوس الدفن لدى التدمريين. وهناك أيضًا كنيس محلي رائع مزين باللوحات وبالرسوم كما في كل المباني السورية القديمة، وجد في مدينة دورا أوروبوس على نهر الفرات، ويتميز هذا الكنيس برسومه الجدارية الرائعة التي تعود إلى حوالي العام 246 الميلادي. ثم هناك القاعة الشامية التي أعيد بناؤها، وهي منقولة من حي الحريقة الدمشقي ومن قصر بيت مردم بك ، وتعود هذه القاعة إلى القرن الثامن عشر الميلادي. وأخيرا هناك أحد مداخل جامع يلبغا الذي كان قائما في ساحة المرجة وأعيد بناء هذا المدخل في حديقة المتحف.

  • رقم الهاتف
    0115454541
العنوان بالتفصيل

شارع بيروت ويقابل فندق الفور سيزنز على الضفة الثانية من مجرى نهر بردى.

  • لايوجد اي تعليق حاليا
  • رأيكم يهمنا

    إنشاء حساب

    Please enable JavaScript in your browser to complete this form.
    ماهي صفة الحساب الذي ترغب بإنشاؤه
    ما هي اهتماماتك
    كلمة المرور
    =